قلقيلية بين الأمس واليوم

 
 
www.myqalqilia.com
 
     
 

 

 -  المقدمة  - Introduction

 -  موازنة خط الإنتاج Line-balancing

-  السينات الخمس   Five S

 -  تعريف وقياس الإنتاجية Productivity

 -  تجنب الأخطاء المهملة   Poka -Yoke

-   دراسة العمل  Work Study

 -  التصميم الداخلي للمصنع Plant Layout

 -  إدارة الجودة الشاملة TQM

-   أدوات ضبط الجودة   Seven tools

 - المعايرة النموذجية Benchmarking

 -  حلقات الجودة Quality circles

 -   في الوقت المناسب Just-in-time

 - تخطيط الطاقة الإنتاجية Cap-planning

 -  التحسينات المستمرة- Kaizen

 - الصيانة الإنتاجية الشاملة TPM

 - هندسة العوامل البشرية Ergonomics

 -  الأتمتة الذكية - Jidoka

 - ماليزيا آسيا ألحقيقية  Malaysia

  - الـ  ستة سيجما  Six Sigma

 - مناولة المواد M. Handling

 -  المراجع  References

 تنزيل كتاب هندسة القيمة بالعربي - Value Engineering

 

 

قلقيلية بين الأمس واليوم

Qalqilia - Past & Present

معجزة كوريا الاقتصادية

korea-economic-miracle.htm

مصطلحات الاقتصاد والمال  والأعمال

Econ, Financial & Business Terms

Promotion of Economy Growth by  Science and Technology In CHINA  -  تحفيز نمو الاقتصاد الصيني بالعلم والتكنولوجيا         

***

برامج تحسين الإنتاجية

Productivity Improvement Programs

***

هندسة العوامل البشرية

Ergonomics

تعريف:

الارجونوميكس لفظ مشتق من كلمتى ergos و Nomos اليونانية بمعنى القوانين الطبيعية للعمل، وهو لفظ يشير أيضا الى كون الارجونوميكس علما ونطاقا منظوميا امتد أخير الى جميع الاعتبارات المتعلقة بالحياة البشرية.

ويوجد عدة تعريفات لهذا العلم، وهي كما يلي:

- دراسة علمية لملائمة العمل والمنتجات للمستخدم - علم تكييف اماكن العمل الادوات والمعدات ومهام العمل للعامل لتجنيبه المخاطر. ويمكن لمكان عمل مصمم بشكل مناسب ان يقلل من اجهاد العامل ويزيد من أمان الوظيفة او العمل الذى يؤديه، وتزداد إنتاجيته..

- علم وممارسات تصميم العمل ومكان العمل وأدواته لقدرات وحدود حركة المستخدم الدراسة العلمية لعمل الانسان

- هو علم هندسى يتعلق بالملائمة الفيزيائية والنفسية بين الآلات والبشر اللذين يتعاملون معها ويستخدمونها.

- هو علم توفيق المنتجات والعمليات وملائمتها لصفات وخصائص البشر وقدراتهم بغرض تحسين حياتهم وتعظيم الانتاجية.

- هو العلم التطبيقي الذي يهتم بتصميم تجهيزات أمكنة العمل - من ألآت ومعدات ومنتجات وأنظمة، بقصد تعظيم درجة الأمان وتخفيض التعب والإجهاد وتوفير الراحة لمستخدميها، بحيث تؤدي إلى رفع الكفاءة وتعظيم الإنتاجية.

- هو العلم التطبيقي الذي يختص بتصميم وملائمة تصميم المنتجات لأحجام الناس، وقواهم الجسدية.

-  علم تطبيقي يربط بين تصميم المعدات والأدوات والحالة البدنية لمستخدمها لتقليل مخاطر الاستخدام

- هو الجانب التطبيقي من تصميم المعدات وتصميم أماكن العمل ينتج عنه ملائمة عالية وتوافق يريح العامل ويزيد من إنتاجيته وراحته وأمانه.

- المجال العلمي لدراسات ملائمة الأشياء للأشخاص، بدلا من الأشخاص للاشياء.

- العلم الذي يختص بالتوافق والملائمة بين البشر والأشياء التى يستخدمونها والأشياء التى يفعلونها والبيئة التى يعملون خلالها وينتقلون فى أرجائها، بحيث تقل الضغوط التى تقع على البشر، وسيشعرون بالراحة أكثر وسيمكنهم أداء مهامهم بشكل أسرع وأسهل، وسيقعون فى عدد أقل من الأخطاء.

الى جانب اهتمام الإرجونوميكس بتوفير راحة الإنسان، فإنها تهتم أيضا بدراسة الأساليب التى تضمن له الأمان فى استعماله للمنتجات والتى يكون من شأنها تجنب أسباب الحوادث وأخطاء الاستخدام الشائعة وفى كثير من الأحيان الأخطاء الناتجة عن سوء الاستخدام.

وعندما يكون هناك خطأ ما فى العلاقة بين الإنسان وما يستخدمه من أدوات وآلات ومنتجات تكون العواقب أحيانا وخيمة، وتكون تكلفه عدم اكتشاف العلاج أو الحل باهظة غالباً. وكلما زاد قدر الجهد البدنى أو العقلى الذى يبذله المستعمل كلما زادت الحاجة إلى ضمان التوافق والتلاؤم بين الإنسان وأدواته لدرأ الخطر الناشئ عن الخطأ ولزيادة الدقة وكفاءة الأداء، ولتحقيق الأمان والراحة فى كل ما يتناوله أو يتعامل معه الإنسان.

والتصميم الجيد يبدأ من الإنسان المستخدم- المشغل- واضعا في الاعتبار ذلك التفاعل المتوقع حدوثه بين المستخدم ومكونات العمل، بهدف إيجاد نظام عمل يتفق مع القدرات الإنسانية والتي تتبر من المؤثرات الهامة في تصميم نظام العمل ككل.

نشأة الارجونوميكس:

وقد نشأ علم الأرجونوميكس Ergonomics او الهندسة البشرية كنتيجة لمشاكل التصميم والتشغيل التي ظهرت في نظم العمل التي تطورت مع التقدم التكنولوجي .

وقد استخدم مصطلح الارجونومكيس رسميا عام 1950م من قبل البروفيسور البريطاني ميوريلMurrell . اما في الولايات المتحدة الامريكية فقد استخدم عام 1957م مصطلح علم هندسة العوامل البشرية بديلا عن الارجونوميكس، وتميز بالاستخدامات والتطبيقات العسكرية.
وكان الشكل الرسمى لتنظيمات الارجونوميكس فى العالم هو ظهور جمعية الارجونومكيس البريطانية التى تكونت عام 1952 من اعضاء من العديد من التخصصات شملت علم النفس وعلم وظائف الاعضاء وعلم الاحياء وغيرهم.

وفي أوائل القرن العشرين، اكتشف المهندسون أن كفاية الآلة تعتمد غالبًا على تلك العوامل البشرية مثل مزاج العامل وراحته وحالته الجسمانية. وفي الوقت نفسه درس علماء الاجتماع وعلماء النفس وعلماء آخرون السلوك الإنساني لكي يتعلموا كيف يمكن أن يؤثر في الإنتاج. وتم تصميم آلات تتلاءم قدر الامكان مع قدرات وإمكانات البشر.

وقد أعطى هذا العلم أسماء عديدة فى مختلف بلاد العالم مثل العوامل البشرية Human factors وهندسة العوامل البشرية human factors engineering والبيانات الحيوية Bio-data وغيرها.

أهداف الارجونوميكس والعوامل التي يتطلع إليها في تصميم المنتجات فيما يلي:
1-  تصمم المنتجات والمهام ومكان العمل والأدوات مع الاخذ في الاعتبار الاختلافات والفروق في الحجم والقوى العضلية والتحمل والقدرة على استقبال وإدراك والتعامل مع الأشياء والمعلومات لقطاع كبير من المستخدمين
2-  إنقاص الأخطاء والعمل على تقليل فرص حدوثها خاصة تلك المؤدية لمخاطر جسيمة.
3-  رفع مستوى السلامة وتقليل الحوادث والإجهاد والضغوط المختلفة الواقعة على الأفراد.
4- تحسين الأداء وتحسين وتعزيز الفاعلية والكفاءة التي يتم بها إنجاز المهام الصناعية والادارية.
5- تحقيق ملائمة الأعمال والأدوات والبيئات لمستخدميها وتصميم الوظائف التى تلائم الأفراد
6- تحسين بيئة العمل. تعظيم قدرة الإنسان على التفاعل مع المنتجات والأدوات وبيئات العمل
7- إنقاص الضجر والرتابة (العمل على نمط ووتيرة واحدة).
8- زيادة تقبل ورضا العامل عن العمل وبيئته وظروفه المختلفة.
9- التقليل من ضياع الوقت ومن استهلاك المعدات.

مجالات الارجونوميكس

1. لإرجونوميكس البدنى Physical Ergonomics

هو مجال من الارجونوميكس يبحث فى الصفات البدنية والتشريحية والفسيولوجية لجسم الانسان وعلاقتها بتصميم الآلات والماكينات والمنتجات وأنظمة العمل ، التى يتعامل معها الانسان، بهدف توفير السلامة والبيئة المريحة للإنسان العامل عليها بالتخلص من أسباب الإجهاد البدني. كما يهتم هذا المجال بقياسات جسم الانسان الانثروبومترية Anthropometry والصفات البيوميكانيكية للبشر لاتخاذها كمعايير لتصميم المنتجات والانشطة البدنية للانسان. وتتضمن الموضوعات التى يدرسها هذا الفرع من الارجونوميكس، اوضاع العمل Work Postures وعمليات تناول والتعامل مع المواد يدويا، الحركات المتكررة، الامراض والاعراض المرضية العضل هيكلية Musculoskeletal disorders وتنظيم حيز العمل بما يتناسب مع المدى الوظيفى لأعضاء جسم الانسان. كما تضم الموضوعات التى يتعامل معها ايضا جوانب الامان وصحة الانسان وسلامته من خلال التفاعل الصحي والآمن بين العنصر البشرى والعناصر الأخرى في بيئة العمل، عن طريق التصميم السليم لهذه العناصر وتقييم وتحليل أنشطة ووظائف العمل المختلفة، ودراسة بيئة العمل بهدف جعل النظام مريحاً وآمناً للإنسان ويتفق واحتياجاته وإمكانياته ومواصفاته الجسمانية.

2. الإرجونوميكس الذهنى Cognitive Ergonomics:

هو مجال من الارجونوميكس يبحث فى الصفات العقلية والقدرات الذهنية للانسان كالادراك الحسى والقدرة على الفهم Perception والذاكرة Memory واعمال المنطق فى الاستنتاج والاستنباط Reasoning والاستجابات الحركية Motor responses وذلك من خلال التعامل مع تأثير هذه العوامل على التفاعل بين الانسان والمكونات الأخرى للنظم التى يتعامل معها. وتتضمن الموضوعات التى يتناولها هذا المجال الأحمال العقلية للعمل وصنع القرار Decision making والاداء المهارى Skilled Performance وتعامل الانسان مع الالات الذكية والحاسبات وموثوقية الانسان Human Reliabilityواجهادات العمل النفسية Work stress واساليب التدريب فى تفاعل هذه مع مكونات تصميم نظام الانسان - الآلة Man-Machine system.                             

3. الإرجونوميكس التنظيمى Organizational Ergonomics:

هو مجال من الارجونوميكس يبحث فى تعظيم الفائدة من النظم التقنية والاجتماعية Scciotechnical Systems بما تتضمنه من عناصر تنظيمية وعمليات. وتتضمن الموضوعات التى يتناولها هذا المجال الاتصال Communication ادارة الموارد البشري human Resources Management وتصميم العمل Work Design وجدولة العمل وتوقيتاته Design of Work Times والعمل الجماعى Team Work والتصميم بالمشاركة Participatory Design وارجونومية المجتمعات المحلية Community Ergonomics والعمل التعاونى Co-operative Work والثقافة التنظيمية Organizational Culture والتنظيمات الافتراضية Virtual Organizations والعمل عن بعد Teleworkوالجودة الشاملة وجودة العمل الإدارى Quality.

4. الإرجونوميكس البيئى Ergonomics Environmental:

هو مجال من الارجونوميكس يبحث فى التأثير البيئى على العمل بما يتضمن اعتبارات البيئة الحرارية من حرارة وبرودة ورطوبة وتهوية. كما تشكل البيئة السمعية الضوضاء واعتبارات التلوث السمعى جانبا هاما من هذا المجال .كما يهتم هذا المجال أيضا بالبيئة البصرية والاضاءة والتلوث البصرى وتأثير هذه العوامل جميعا على الانسان وما يتعامل معه من نظم ومنتجات ومهام.

ويهتم علماء البيئة بدراسة علم الإرجونومكس من خلال:
-
الدراسة العلمية لكفاءة العمال في بيئة عمله.
-
دراسة العلاقة بين الانسان وعمله بالنظر إلى العوامل التشريحية والفسيولوجية والسيكولوجية والانثروبومترية .
-
الدراسة العلمية للعلاقات الداخلية بين الأفراد، وأعمالهم، ويتضمن ذلك المعدات التي يستخدمونها، البيئة التي يعملون فيها، ونظام العمل .
-
التفاعل بين العمل والانسان وخاصة في تصميم الآلات والمعدات لتلائم جسم الإنسان، وكفاءة أداء العمل بأقل جهد .
-
الدراسة العلمية للعوامل الإنسانية في علاقتها ببيئة العمل وتصميم التسهيلات.

وكلمة البيئة Environment هنا تشمل كل ما يمكن أن يحيط بالإنسان حيث يعمل – فراغ العمل الفيزيقي، الظروف الفيزيقية، المعدات، طرق العمل، تنظيم العمل والقيود الاجتماعية والفنية.

ومن اجل تأكيد الأمان المتزايد وإمكانية استخدام المعدات وتجنب الاجهادات الضارة، يهتم علم الارجونوميكس – كأحد علوم التصميم الأساسية، وأحد الأسس التطبيقية لجوانب تصميم المنتجات – بتصميم النظم الذي ينفذ فيها الأفراد العمل، لتحقيق أفضل توافق في العلاقة بين الانسان والمنتج في بيئة الاستخدام.

وهذا العلم هو دراسة علمية لعمل الإنسان، تأخذ في الاعتبار الحدود القصوى للقدرات الفيزيائية والذهنية للعامل، عندما يتفاعل مع الأدوات والتجهيزات والماكينات والمعدات، وطرائق العمل، ومهام العمل، وتتابع عمليات التشغيل، والمهمة المطلوب أداؤها، وتنظيم وتفاعل هذه العوامل فيما بينها، وبيئة وظروف العمل التي يعمل في ظلها.

ويهتم الارجونوميكس بمعالجة المشكلات المتعلقة بالأعمال التي يصاحبها حركات متكررة ومستمرة ولمدة كبيرة، والتي قد ينجم عنها إصابات مؤلمة لرسغ اليد، او إلى إصابات في الظهر، من خلال التصميم السليم لمكان العمل ووضع الأدوات ووسائل تشغيل الآلات فى المتناول، دون الاضطرار للالتفاف بالجسم أو الانحناء أو الامتداد بالجسم والذراع، لتناول شيء او تشغيل مفتاح بعيد قليلاً عن متناول اليد، كذلك يقوم بالتصميم السليم للمكاتب والمقاعد لكي تلائم كافة الإحجام والأطوال للأشخاص.

وللارجونوميكس دور هام فى توفير بيئة العمل وتصميم ظروف العمل البيئية الآمنة، مثل درجة الحرارة المناسبة والإضاءة حسب نوع العمل والتحكم فى الضوضاء والتهوية.

ويهتم أيضاً بزيادة كفاءة العامل وإنتاجيته، مثل وضع أكثر القطع أو الأدوات استخداماً قريباً منه مع ترتيب نظام العمل بحيث يوفر الراحة والسهولة والسلاسة أثناء العمل، فتكون النتيجة معدل سريع للعمل، وبمجهود أقل ودون حوادث.

وتهدف دراسة ظروف العمل إلى ما يلي:

تخفيض العمل الذي يسبب الإعتلالات العضليهيكلية (ذو علاقة بالجهاز العضلي والهيكلي معاً) من خلال تكييف العمل ليناسب العامل، بدلا من اجبار العمل للتكييف مع العمل. وتهتم ضمناً بدراسة النشاط العضلي الحركي للإنسان لكي يتوافق حجمه وشكله وقوته البدنية وإمكانياته مع الآلة والمنتج وبيئة العمل بوجه عام .كما تهتم بسرعة الأداء والكفاءة في العمل .

تخفيض مخاطر العمل، التي تسبب الغياب نتيجة اصابات العمل، ومطالبة العامل بالتعويض المادي عن اصابته.

تحسين الانتاجية، من خلال تطوير طرائق اكفأ للعمل.

تخفيض تكاليف تدريب العامل.

تحسين علاقات العمل

ما هي اهم أعراض الإعتلالات العضليهيكلي:

آلام في المفاصل

آلام في الارسغ، الاكتاف، الاذرع، والركب.

الشعور بالوخز Tingling والاخضرار Numbness في اليد والقدم.

الآلام في الظهر والرقبة

التيبس او التصلب Stiffness

الشعور بالثقل Heaviness

ضعف في اليدين وقلة الرشاقة clumsiness

العوامل الشائعة المسببة للمخاطر:

الوضع المتعب او غير المناسب Awkward Position

التكرار Repetitiveness

أجهاد مستمر Sustained Exertions

درجات حرارة عالية واهتزاز اليد والذراع Extreme temperatures and hand-arm vibration

عدم ملائمة القُفاز ليد العامل Poorly fitted gloves

ويركز المتخصص في الارجونوميكس على مبادئ الهندسة الصناعية، علم النفس Psychology، علم قياس الجسم البشري Anthropometry، علم الميكانيكا-الحيوية Biomechanics (دراسة النشاط العضلي)، لغرض تكييف وملاءمة تصميم المنتجات واماكن العمل لاحجام واشكال العاملين وقواهم الجسدية.

كما ياخذ الـ المتخصص بتصميم اماكن العمل بعين الاعتبار سرعة رد الفعل، وكيفية نقل المعلومات، وقدراتهم على التعامل مع العوامل النفسية، مثل التوتر او العزلة، وكذلك كيفية تفاعل الانسان مع البيئة المحيط. بناءا على هذه المعلومات يقوم الاختصاصيون بتطوير افضل التصاميم الممكنة للمنتجات والانظمة.

وينظر اخصائي الارجونوميكس إلى الناس والاشياء كوحدة واحدة ويمزج تصميم الاختصاصيين القدرات الجيدة للناس مع الماكينات. فالناس ليسوا اقوياء كما هي الماكينات، كما انهم ليسوا دقيقين كما هي الحواسيب. وخلافا للماكينات فان الانسان يحتاج إلى النوم والراحة، وهو معرض للامراض، والحوادث، وعمل الاخطاء عندما لا ينال قسطا من الراحة. لكن قدرات الماكينات ايضا محدودة، فلا تستطيع الماكينة اصلاح نفسها بنفسها، كما ان الحواسيب لا تسمع او تتحدث كما يستطيع الانسان، كما ان الماكينات لا تستطيع التكيف مع ظروف استثنائية غير عادية كما يستطيع الانسان. فتصاميم المتخصص يجب ان توفر الاداء الامثل، لانها تأخذ محاسن القوة والضعف لكلا العنصرين – الانسان والماكينة. تصميم مقعد السيارة ليناسب السواد الاعظم من المستهلكين.

امراض مكان العمل، ومنع حوادث العمل:

من اهم اهداف اخصائي الهندسة البشرية منع امراض وحوادث مكان العمل. مثل الجروح الناجمة عن التكرار المستمر لنفس الحركات، مثل لف البراغي، او الالام في الرسغ الناتج عن الاستخدام الزائد لليد والرسخ في الاعمال المتكررة ولفترات طويلة، وهو ما يطلق عليه "التهاب العصب الرسغي Carpal tunnel syndrome". وكذلك اوجاع الظهر الناتجة عن حمل الاشياء الثقيلة، او اللف او الانحناء لالتقاط الاشياء.

كما يؤدي التعرض المستمر للضجيج والاصوات العالية، الى ضعف او فقدان السمع. ويسبب ضعف الإضاءة في مكان العمل أوجاع الراس والإجهاد البصري eyestrain.

يعمل اخصائي الهندسة البشرية على القضاء على هذه المشاكل من خلال تصميم امكنة العمل تضمن الامن والسلامة للعاملين. فقاموا بوضع الادوات عند الماكينات بحيث يمكن للعامل من الوصول اليها بسهولة وبدون التفاف او انحناء او مد الذراع إلى اقصى مداه Overextend the arms. كما تم تصميم طاولات الكتابة desk ومناضد العمل workbench، والكراسي، لتكون مريحة تلائم accommodate العمال من مختلف الاحجام. كما اهتم اخصائيي الهندسة البشرية بتصميم مكان العمل آمن من ناحية الظروف البيئية، مثل درجة الحرارة ، الاضاءة، الضجيج، التهوية، للتاكيد على ان العمال يؤدون عملهم تحت ظروف عمل مثالية. وعند تصميم امكنة العمل اهتموا ايضاً بزيادة كفاءة وانتاجية العامل، من خلال وضع القطع والادوات التي تستعمل بشكل متكرر في العمل في مكان اقرب ما يكون Closest proximity إلى العامل. التصاميم الجيدة لامكنة العمل تضمن ان العمال يؤدون مهامهم براحة تامة، وبدون ان يعانوا من أي تعب ذهني او جسدي، الذي من الممكن ان يبطئ اداء العمل، او يقلل من الدقة في العمل، او يسبب الحوادث. وقد تم تصميم لوحة مفاتيح للكمبيوتر للذين يمارسون الطباعة لساعات طويلة، بحيث يجنبهم اوجاع الرسغ واليد. ومن اجل حماية العين من التوهج الذي تحدثه شاشة الكمبيوتر، تم تزويد اجهزة عرض Monitor للكمبيوتر بشاشة تقلل من شدة التوهج Glare reduction screen. كما صمم ايضاً نوع من الكراسي بحيث يتوزع وزن جسم الانسان بالتساوي لتجنب الام الظهر وشد الرقبة Strain .

من خلال استعمال افضل التصاميم لانظمة السلامة، استطاع اخصائيوا الهندسة البشرية تخفيض حوادث العمل الى ادنى حد ممكن. حيث ياخذ الاخصائي في الاعتبار الطريقة التي يترجم بها الانسان المعلومات ويفهما، وسرعة رد الفعل لديه، وكيفية تأثر هذان العنصران بعامل التوتر في حالة الطوارئ. فيجب ان تفهم جيدا وبشكل سريع إشارات التحذير، او اجهزة الانذار. كما ان اجهزة التحكم يجب ان تكون سهلة الفهم والاستعمال.

ومن خلال تصميم لوحات تحكم Control Panel دقيقة لأنظمة الأمن والسلامة، انخفض بالتالي معدل حوادث العمل.

تعظيم كفاءة واداء العمل Maximizing Job Performance and Efficiency:

يعمل بعض المهندس المختص بتصميم اماكن العمل في مجال تصميم الوظيفة. فهم يساعدون ارباب العمل على تقييم المهام المناطة بالافراد لانجاز عمل معين، والمهارات المطلوبة لانجاز كل مهمة من المهام. وبوضع المهام والمهارات في المتشابهة مجموعات، يمكن ان يتم اعادة تصميم الوظيفة من اجل تعظيم الكفاءة. فمثلا، يستطيع ان يقوم الموظف المستقبل للمكالمات الهاتفية بعدد من المهام الاخرى، مثل تصنيف البريد، مسك الدفاتر، الإضبار (حفظ الاوراق في إضبارة او ملف). لذلك يمكن الاستفادة من وقت فراغ موظف الهاتف، بجعله يقوم بوظائف اخرى تقع في منطقة عمله بدلا من تخصيص موظف آخر للقيام بها. وبذلك تزداد انتاجية العامل.

ويمكن ان يستخدم الاختصاصي مبادئ تحليل المهارة Skill-analysis Principles لمساعدة ارباب العمل لتحديد المرشح الافضل لشغل وظيفة معينة، وذلك بتشخيص المهارات الجسدية والذهنية والاجتماعية الضرورية لاداء وظيفة معينة، وتحديد المؤهلات الواجب توفرها في المرشح، وكذلك اختيار المرشح المناسب.

ويُستخدم مبدأ تحليل المهارة ومهام العمل لتحديد افضل الطرق لتدريب العاملين.

تصميم المعلومات:

يعمل اختصاصي الارجونوميكس مع أصحاب الصناعة من اجل تصميم كتيب التعليمات المرفق مع المنتجات الاستهلاكية. يقوم الاختصاصي بتقييم المهام المطلوبة لتجميع او تشغيل المنتج (كالادوات الكهربائية مثلا)، وتقديم المهام كمجموعة متعاقبة من التعليمات التي يسهل اتباعها.

عند تصميم كتيبات التعليمات (تعليمات التجميع والتركيب والتشغيل)، فان الاختصاصيين يأخذون بعين الاعتبار ليس فقط الطريقة التي يعالج بها الدماغ المعلومات، وانما ايضا الطريقة التي يتوقع الناس ان يستقبلوا المعلومات الارشادية. فالناس ينموا ويتعلموا وينشأوا متعودين على استقبال انواع متعددة من المعلومات، بصيغ واشكال محددة. وعندما لا تتطابق طريقة تقديم المعلومات – شكلاً وصيغةً – عن المألوف لدى الناس، فانهم يجدون صعوبة في اتباعها او فهمها.

تصميم منتجات المستهلك:

ان تصاميم الارجونوميكس تجعل المنتجات الاستهلاكية اكثر اماناً، واسهل استخداما، واكثر معولية (الثقة في جودة المنتج، وامكانية اداءه المهمة المحددة له دون اخفاق، وتحت ظروف محددة، ولمدة معينة من الوقت).

في الكثير من الصناعات التحويلية يعمل الاختصاصي مع المصممين الصناعيين لتطوير منتجات تلائم اجسام وتلبي توقعات المستخدمين - الزبائن. ونحن نرى كيف تطورت فراشي الاسنان، وماكينات الحلاقة، لتلائم مستخدميها. كما ان السيارات ادخل عليها تعديلات كثيرة جدا بحيث اصبحت اكثر راحة وامناً من ذي قبل. كما تم تصميم المقاعد وعجلة القيادة القابلة للتعديل وفقا لجسم الانسان، المقابض المريحة، واحزمة الامان لربط الراكب إلى المقعد، مقعدة الراس headrest، وغيرها.

وقد تم تصميم نوع من الحواسيب خاص بالمكفوفين يتلقى الاوامر صوتيا من المكفوف، وقد طُرحت هذه الحواسيب في الاسواق الدولية مؤخراً

***

       

samirsous@hotmail.com

       

سمير زهير ألصوص

قلقيلية - فلسطين

*****

<a href="https://plus.google.com/https://plus.google.com/u/0/102734224795960454451/posts?rel=author">Google</arel=author">Google</a

***

*